الانتفاضة عجّلت في إسقاط ورقة التوت عن العورة المالية... جواد لـ"النهار": التأزّم يدفع البلاد نحو "الهير كات"

كانون1 09, 2019

النهار-9-12-2019

سلوى بعلبكي 

حتى الآن لم تفلح السياسات الاقتصادية التي أعقبت انتفاضة 17 تشرين الأول الماضي، في كبح جماح ارتفاع سعر صرف الدولار، ولا ارتفاع أسعار السلع الغذائية الأساسية أو الاستهلاكية، ولا السلع الحيوية مثل البنزين وسائر المشتقات النفطية والغازية. وكانت الترجمة العملية للتدهور الاقتصادي وازدياد الضغوط المعيشية على المواطنين 4 عمليات انتحار، إضافة إلى إقفال أكثر من 265 مؤسسة وصرف عمالها، أما ما تبقى من مؤسسات، ولكي لا يكون مصيرها الإقفال، فقد لجأ بعضها إلى سياسات استباقية إن كان من خلال صرف جزء من موظفيها أو خفض الرواتب الى النصف، وهو ما يهدد بتحوّل المشهد الرمادي الى مشهد قاتم مستقبلياً، ما لم يُرأب الصدع وتشكّل حكومة على قدر تطلعات الثورة، ترسي الاستقرار وتحدّ من حال التدهور النقدي والاقتصادي.

وعلى الرغم من اتخاذ السلطتين المالية والنقدية، سلسلة من الإجراءات المصرفية والتقشفية والاحترازية، ولا سيما بما يخص العملة الخضراء، باعتبارها نقطة الارتكاز العمودية والأفقية للاقتصاد، إلا أن ذلك برأي الخبير الاقتصادي والنفطي ورئيس مبادرة "لبننة" الدكتور فادي جواد "لم يحد من انفلات الأمور من عقالها، بل تبدو الغيوم السوداء مسرعة فوق سماء لبنان".

تحدث تقرير حديث للمصرف الاستثماري "غولدمان ساكس" عن السياسات التي يمكن اتباعها للخروج من الأزمة المرتقبة، مشيراً الى سياسة "إعادة هيكلة سندات الدين" و"الخصم القسري للدين" (Haircut) لا سيما للأوروبوند"، الأمر الذي أثار البلبلة. كما زاد تصريح وزير المال في حكومة تصريف الأموال علي حسن خليل حيال نية "إعادة هيكلة سندات الدين" من نسبة الهلع في القطاع المصرفي والمستثمرين الأجانب، وترافق كلامه مع تخوف من أن تطال عملية الخصم القسري للدين (Haircut) حسابات المودعين الصغار في المصارف اللبنانية.

ووفقاً للبنك المركزي الأوروبي، فإن الخصم القسري للدين "قص الشعر" (Haircut Décote) هو عبارة عن حسم قيمة الأصول المالية مثل سندات الخزينة، ووحدة قياسها دائماً النسبة المئوية. فإذا افترضنا أن قيمة سند خزينة 1 مليون دولار، وتمت عملية خصم قسري للدين بنسبة 20%، تصبح قيمة هذا السند 0.8 مليون دولار، أي أن صاحب هذا السند سيحصل على 800 الف دولار بدل مليون دولار. ويرى خبراء اقتصاد، ومنهم جواد، أنه "على الرغم من من الخسائر التي سيمنى بها المستثمرون أو المدينون بعد إجراء الـ hair cut، إلا أنه بتلكَ العملية القيصرية لن يصار إلى الإفلاس والوصول الى تصفية الودائع، فضلاً عن أنه بمجرد الوصول إلى حال المعافاة المالية بفضل هذه العملية، يمكن المطالبة بالـ20 في المئة التي اقتطعت من الوديعة بفعل الـHair cut".

مواضيع ذات صلة
انتهاء صلاحية قطاعي المصارف والسياحة... ماذا بعد؟

المردود على الديون الخارجية للبنان في المرتبة الأخيرة بين 13 دولة

تجديد عقد العمل الجماعي بين المصارف والموظفين
رفع الرواتب الدنيا للمبتدئين وزيادة المنح...
واستناداً لما يجري على الأرض، فإن لا شيء سيدفع باتجاه الـ(Hair Cut- Décote) في لبنان في رأي جواد، "إلا تعقيد الأزمة السياسية، أكثر مما هو عليه، وقد تلجأ اليه السلطات النقدية بالتعاون مع المصارف وخصوصاً أن الأخيرة هي المدينة للدولة". ويشير في هذا السياق الى أن اجتماع بعبدا المالي الذي انعقد في 29/11/2019، بين حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وجمعية المصارف، كان قد أفضى إلى رفض أي إجراء يطاول الودائع، بما فيه تحويل نسبة مئوية (10% او 15%) من ودائع العملات الاجنبية إلى ودائع بالليرة اللبنانية. وأكد في المقابل، تعاون مصرف لبنان والجمعية على تخفيض بنية الفوائد الدائنة، وتالياً المدينة، وذلك لإطلاق عجلة الاقتصاد من جهة، والحد من ارتفاع الديون المشكوك بتحصيلها والتي تتزايد مع ارتفاع تكلفة الاقتراض".

من هنا، ينبّه جواد إلى "مخاطر الإقدام على هذه الخطوة"، مبرراً في الوقت عينه "عدم قبول المصارف لمثل هذا العلاج أي الـ(Haircut - Décote)، فالمصارف "تتخوف من أن هذه الخطوة ستؤثر على ثقتها في السنوات المقبلة، خصوصاً أن التحويلات التي ستصبح صفرية وخصوصاً تحويلات المغتربين اللبنانيين، وكذلك لن تكون هناك إيداعات داخلية جديدة. هذه المخاوف يجب تبديدها لإبقاء لبنان المريض مالياً قيد الحياة". وذكر بأن المدير الإقليمي للبنك الدولي ساروج كومار جاه خلال لقائه الأخير مع رئيس الجمهورية ميشال عون، حذر من ارتفاع الفقر من نسبة الثلث في 2018 الى 50 في المئة، فيما رقم البطالة يتصاعد بشكل غير مسبوق".

أما الوجه الآخر لتداعيات الـ(Haircut - Décote)، فحكماً ستكون على صغار المودعين، وفق ما يقول جواد "بما سيفاقم أوضاع الشارع سلباً، اذا ما استمرّ التضخم وغلاء الأسعار، مع انكماش السيولة النقدية بين أيدي المواطنين، ولا مفرّ آنئذ من تفلت الأوضاع أمنياً وازدياد أعمال الجريمة والسرقات وتحول الثورة من سلمية الى عنفية وظهور "ثورة الجياع".

ما الحل؟ يقول جواد إن "الدولة اللبنانية، بإمكانها أن تؤخر قدر الممكن هذا العلاج المر، إذا ما استطاعت سريعاً التحرر من مكافحة الإهدار والسرقات، وتحرير بعض القطاعات المرهقة للخزينة وفي مقدمها قطاع الكهرباء، لتحقيق وفر لا يقل عن 5 مليارات دولار سنوياً، كما أنه بإمكان الدولة ومن خلال برنامج واضح للشفافية في مناقصات وصفقات الوزارات والإدارات، أن تستعيد ثقة المجتمع الدولي لإنقاذ الوضع، والمساهمة المالية وفي طليعة هذه المساهمات أموال "سيدر" والمقدرة بـ 11.8 مليار دولار. وبرأيه أن "بلداً يسكن فيه 4 ملايين مواطن وبهذه الخيرات التي يملكها قادر على تحقيق وفر مالي خلال سنة واحدة اذا توافرت القيادة الصحيحة مع قرارات استراتيجية حكيمة وذكية".

وأخيراً، يخيّر جواد اللبنانيين بين أمرين لا مفر منهما: الـ(Haircut - Décote)، أو التعجيل بحكومة على قدر تطلّعات المواطنين... وما فعلته انتفاضة 17 تشرين الأول هو التسريع في إسقاط ورقة التوت عن العورة المالية للدولة اللبنانية".

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
الضمان الاجتماعي يطالب بمساواة المضمونين مع صغار المودعين تعويضات نهاية الخدمة تضيع على درب "التعميم 148" وتهدّد بضياع القيمة الشرائية

الضمان الاجتماعي يطالب بمساواة المضمونين…

أيلول 18, 2020 32 مقالات وتحقيقات

تجديد عقود التنفيعات في الضمان الاجتماعي

تجديد عقود التنفيعات في الضمان الاجتماعي

أيلول 18, 2020 11 مقالات وتحقيقات

التيار النقابي المستقل :تأمين مقعد مدرسي لكل القادمين الكُثُر إلى التعليم الرسمي

التيار النقابي المستقل :تأمين مقعد مدرسي…

أيلول 17, 2020 18 مقالات وتحقيقات

لماذا التمييز بين المواطنين في التعويض العائلي

لماذا التمييز بين المواطنين في التعويض ا…

أيلول 16, 2020 27 مقالات وتحقيقات

اتركوا المدارس... إلى التعليم المنزليّ!

اتركوا المدارس... إلى التعليم المنزليّ!

أيلول 14, 2020 31 مقالات وتحقيقات

نظام التعويضات العائلية وضرورات تطويره نحو نظام تقديمات  عائلية وتعليمية

نظام التعويضات العائلية وضرورات تطويره ن…

أيلول 09, 2020 72 مقالات وتحقيقات

فوضى إدارة الكوارث وخدمات الطوارئ: المساعدات في لبنان تذهب إلى التلف!

فوضى إدارة الكوارث وخدمات الطوارئ: المسا…

أيلول 09, 2020 58 مقالات وتحقيقات

لا للزبائنية نعم لصندوق بطالة يحمي حق العيش الكريم

لا للزبائنية نعم لصندوق بطالة يحمي حق ال…

أيلول 04, 2020 90 مقالات وتحقيقات

تقرير أوّلي لوزارة الصناعة: تضرّر 211 مصنعاً

تقرير أوّلي لوزارة الصناعة: تضرّر 211 مص…

أيلول 03, 2020 80 مقالات وتحقيقات

إنفجار بيروت يفاقم الانكماش والكلفة الاولية تتخطى 5 مليارات دولار كومار جاه لـ" النهار": دعوة للاستيقاظ والعمل على تغيير مؤسسي واقتصادي

إنفجار بيروت يفاقم الانكماش والكلفة الاو…

أيلول 03, 2020 87 مقالات وتحقيقات

البنك الدولي: 8٫1 مليار دولار «أضرار وخس…

أيلول 01, 2020 60 مقالات وتحقيقات

مناقصة ببنود ملتبسة تكبّد الخزينة 15 مليار ليرة إضافية: ترف الطوابع المالية

مناقصة ببنود ملتبسة تكبّد الخزينة 15 ملي…

أيلول 01, 2020 106 مقالات وتحقيقات